القائمة الرئيسية

الصفحات

تعلم اللغة اليابانية للمبتدئين خطوة بخطوة

 

تعلم اللغة اليابانية للمبتدئين خطوة بخطوة

اليابانية هي لغة شرق آسيوية منتشرة مع أكثر من 128 مليون متحدث حول العالم.

إنها اللغة الوطنية لليابان، ولكن يتم التحدث بها أيضًا في كوريا والولايات المتحدة و البرازيل بشكل أساسي بسبب مجتمعات المهاجرين الكبيرة.

ما مدى صعوبة تعلم اللغة اليابانية ؟

يعتقد العديد من متعلمي اللغة أن تعلم اليابانية أصعب بكثير من تعلم أي لغة أخرى.

في الواقع، تتطلب كل رحلة لتعلم اللغة الكثير من الجهد والعمل الجاد من جانبك.

لكن هذا لا يعني أن عليك التخلي عن إتقان مهاراتك لأن تعلم لغة جديدة يفتح لك فرصًا لنموك الشخصي والمهني. وتعلم اللغة اليابانية ليس استثناء.

في هذه المقالة، سنزودك ببعض الأدوات والموارد المفيدة التي ستساعدك بالتأكيد على تعلم اللغة اليابانية بطريقة ممتعة وفعالة.

ما عليك سوى اتباع هذه الخطوات البسيطة، وستصل بالتأكيد إلى هدفك في إتقان اللغة اليابانية.

لإحراز تقدم سريع مع لغتك اليابانية ، ابدأ في التركيز على الركائز الأساسية لتعلم اللغة.

يتضمن ذلك تعلم الأساسيات، وإنشاء روتين دراسي منتظم، و (الجزء الممتع) الانغماس في الثقافة.


1. تعلم الأبجدية اليابانية

أفضل طريقة لتعلم اللغة اليابانية هي أن تبدأ بالأساسيات: تعلم الأبجدية.

هناك 3 أنظمة كتابة أساسية تحتاج إلى تعلمها لتتمكن من قراءة اليابانية : هيراغانا و كاتاكانا و كانجي.


هيراغانا

القدرة على قراءة الهيراغانا أمر بالغ الأهمية لجميع المبتدئين.

تستخدم الهيراغانا بشكل أساسي للكلمات اليابانية الأصلية وتتكون من 46 حرفًا أو 51 حرفًا صوتيًا.

إنها المفتاح لفهم كيف ولماذا تبدو الكلمات اليابانية بالطريقة التي تبدو بها.

نظرًا لأن معظم الشخصيات لها نطق واحد فقط، فمن السهل جدًا تعلم هيراغانا.

لا شك، بمجرد أن تتعلم الهيراغانا ، ستنشئ أساسًا ثابتًا ضروريًا لهجة محلية.


كاتاكانا

بالمقارنة مع الهيراغانا ، يتم استخدام الكاتاكانا لغير اليابانية أو الكلمات المستعارة: كلمة مأخوذة من لغة أجنبية.

وتشمل هذه المصطلحات الفنية والعلمية وكذلك أسماء بعض النباتات والحيوانات ..

يمكن أن تسبب لك الكاتاكانا المزيد من المتاعب مقارنة بالهيراجانا حيث لن يتم استخدامها بشكل متكرر، خاصة في بداية رحلة تعلم اللغة الخاصة بك.

كلما زاد مستواك، ستظهر الكاتاكانا بشكل أكثر انتظامًا.

ومع ذلك، فإن مجرد القدرة على قراءة الكاتاكانا يكفي للمبتدئين.


كانجي

يعتقد العديد من المتعلمين أن تعلم الكانجي هو الجزء الأكثر تحديًا في العملية.

من ناحية أخرى، فهو أحد أهم جوانب تعلم اللغة اليابانية.

ستمكنك معرفة أساسيات الكانجي من فهم اللغة اليابانية البسيطة والتحدث بها وكتابتها.

تتكون الكانجي من آلاف الرموز الصينية التي تمثل كلمات أو أفكار أو عبارات كاملة.

تأتي الكانجي مع العديد من التعقيدات، حيث لا يمكن دائمًا ترجمة المعاني الإنجليزية أو العربية مباشرة من الكلمات اليابانية.

لهذا السبب يمكن أن يكون هناك العديد من المعاني الصحيحة لكلمة كانجي واحدة.

لم نقول أبدًا أن تعلم اللغة اليابانية سيكون أمرًا سهلاً، لكن تعلم الكانجي سيمنحك قدرًا هائلاً من الطرق للتعبير عن نفسك.


2. ممارسة قواعد اللغة اليابانية

كيف تتعلم قواعد اللغة اليابانية ؟

إذا كنت ترغب في إتقانها بشكل مثالي، فعليك أن تنسى كل ما تعرفه عن قواعد لغتك الأم لأنها تختلف اختلافًا كبيرًا.

على عكس العديد من اللغات الرومانسية، فإن اليابانية لها زمنان فقط: الماضي وغير الماضي (الحاضر والمستقبل).

ومع ذلك، هناك نوعان: مهذب وبسيط. آخر واحد يستخدم للخطاب العرضي.

من المهم أيضًا الإشارة إلى أن اليابانيين لديهم نظام كتابة مختلف تمامًا: من اليمين إلى اليسار، ومن أعلى إلى أسفل.


3. تعلم بعض العبارات اليابانية الرئيسية

كيف تتعلم اللغة اليابانية بسرعة؟

ابدأ بقائمة الكلمات والتعبيرات الأكثر شيوعًا. تتيح لك معرفة العبارات الأساسية مثل "مرحبًا" و "كيف حالك؟" و "تشرفت بمقابلتك" بدء التحدث باللغة اليابانية والانضمام بسرعة إلى المحادثات مع الناطقين بها.

ألقِ نظرة على أكثر من 100 كلمة يابانية مهمة سيكون هذا مفيدًا للغاية إذا قررت زيارة اليابان ، أو إذا كنت بحاجة إلى نقطة بداية إذا قررت الانتقال إلى هناك.


4. إعداد جدول زمني لتعلم اللغة اليابانية

كم من الوقت يستغرق تعلم اللغة اليابانية ؟

ربما يكون أحد الأسئلة الأكثر شيوعًا التي يطرحها العديد من الأشخاص حول هذه اللغة.

الحقيقة هي أن الأمر يعتمد على الجهود التي ستبذلها لتعزيز مستواك في اللغة اليابانية.

الحقيقة هي أنه لكي ترى تقدمًا سريعًا عليك أن تبدأ في التدرب كل يوم!

هناك المئات من التطبيقات المفيدة واستراتيجيات التعلم لمساعدتك على جدولة الدروس اليومية والعثور على وتيرة التعلم التي تناسبهم. هل أنت جاهز لبدء عملية التعلم بدروس كل ساعة؟

أذهب خلفها! هل يمكنك قضاء 15 دقيقة فقط يوميًا في تعلم اللغة اليابانية ؟

لا مشكلة! فقط حقق أقصى استفادة من هذا الوقت.


5. تعلم اليابانية عبر تطبيقات الهاتف

ستكون تطبيقات تعلم اللغات مفيدة جدًا عندما تبدأ في تعلم اللغة اليابانية.

Duolingo أو Memrise أو Rosetta Stone هي تطبيقات بسيطة جدًا للمبتدئين لبدء تعلم العبارات و المفردات اليابانية الأساسية.

تتيح لك تطبيقات مثل هذه الدراسة أينما ومتى تريد.

إذا كنت ترغب في بعض المواقع المختصة في تعلم اللغات يمكنك الإطلاع على مقال سابق لنا بعنوان : أفضل مواقع تعلم اللغات مجانا.

ومع ذلك، فإن معظم تطبيقات تعلم اللغة رائعة لتعزيز مهاراتك في اللغة اليابانية بسرعة.

لكن لا ينبغي أن يكونوا المورد الوحيد الذي تستخدمه. إذا كنت تدرس تطبيقًا لمدة 10 دقائق فقط يوميًا، فلن تواجه تقدمًا سريعًا.

لا يوجد تطبيق بديل للتفاعل في العالم الحقيقي! بدلاً من ذلك، حاول العثور على شريك لتعلم اللغة أو مدرس عبر الإنترنت لمساعدتك على التحدث بشكل منتظم.

بالنسبة لشريك اللغة أقدم لك تطبيق و موقع Speaky الذي يمكنك من التواصل مع المتحدثين الأصليين باللغة اليابانية.


6. انتبه إلى البطاقات التعليمية

البطاقات التعليمية مثالية لمتعلمي اللغة. إنها بطاقة بها معلومات تحتاج إلى تذكرها.

لحفظ كلمة معينة باللغة اليابانية ، يمكنك استخدام بطاقة تعليمية بها هذه الكلمة.

عندما تقلب البطاقة، سترى ترجمة إلى لغتك الأم.

إذا لم تكن قد جربت البطاقات التعليمية مطلقًا ، فيجب أن تجعلها جزءًا من رحلة التعلم الخاصة بك.

باستخدام البطاقات التعليمية ، يمكنك:

  • تسمية العناصر في منزلك بأسمائها اليابانية لرؤيتها كل يوم.
  • كرر الكلمات الجديدة بانتظام واختبر نفسك.
  • اطلب من صديق أن يضع اختبار لك لمعرفة ما إذا كنت تتذكر الكلمات بشكل صحيح.

أفضل جزء في البطاقات التعليمية هو أنه يمكنك شرائها عبر الإنترنت أو حتى صنعها بنفسك.
سواء كنت تتقن المهارات في هيراغانا أو كاتاكانا أو كانجي ، يمكن أن تكون البطاقات التعليمية طريقة رائعة لتقوية مفرداتك في جميع الأنظمة الثلاثة.

7. الدردشة مع المتحدثين الأصليين باللغة اليابانية

أفضل طريقة لتعلم التحدث باللغة اليابانية وتقوية ما تعلمته بالفعل هي التدرب بانتظام مع الآخرين.
حتى إذا لم يكن لديك صديق ياباني أصلي، فلديك خيارات متنوعة لتطبيق معرفتك هذه الأيام.
على سبيل المثال، يمكنك اختيار محادثات الفيديو بين شخصين للعثور على شريك لغوي يتحدث اليابانية.
باستخدام هاتفك الذكي أو جهاز الكمبيوتر، ستتمكن من التحدث أو الكتابة عبر الإنترنت للمتحدثين الأصليين أو المتعلمين من جميع أنحاء العالم.
إليك بعض الأدوات التي يمكنك تجربتها:
  • HelloTalk هو تطبيق لتبادل اللغات حيث يمكن للمتعلمين العثور بسرعة على متحدثين أصليين والدردشة معهم.
  • Speaky تطبيق و موقع يمكنك من التحدث مع الأجانب حيث تختار لغتك الأم ثم اللغة التي تقوم بتعلمها و هو سيقوم بربطك مع المتحدثين الأصليين باليابانية أو أي لغة أخرى. طبعا هذا التطبيق يوفر التواصل عبر الرسائل المكتوبة و الصوتية.
  • LextTalk هو أول تطبيق للشبكات الاجتماعية والمحادثات مصمم لتبادل اللغة (للأيفون).
  • MyLanguageExchange هي عبارة عن منصة تتيح للمستخدمين العثور على شركاء محادثة وتحسين تحدثهم مع المتحدثين الأصليين ومتعلمي اللغة.

8. اقرأ المانجا اليابانية

حان الوقت لبدء الانغماس في الثقافة اليابانية! بصرف النظر عن الكتب والصحف اليابانية، تعلم قراءة اللغة اليابانية باستخدام المانجا.
تعد المانجا جزءًا مهمًا من الثقافة اليابانية ولها تاريخ طويل.
المانجا هي فن على شكل رسوم هزلية أو روايات مصورة، ويمكن أن تكون مفيدة بشكل خاص لمتعلمي اللغة.
هذه الرسوم الهزلية مليئة بالقرائن السياقية بحيث يمكنك بسهولة فهم معنى الكلمات المكتوبة.

9. مشاهدة الانمي الياباني

إذا كنت ترغب في الاستمتاع أثناء الدراسة، فحاول تعلم اللغة اليابانية باستخدام الرسوم المتحركة !.
الأنمي هو أسلوب فريد من نوعه للرسوم المتحركة اليابانية، ولعقود من الزمن، أنتج الأنمي فقط في اليابان.
اليوم، أصبحت ظاهرة عالمية تجتذب ملايين المعجبين.
سيساعدك قضاء وقت فراغك في مشاهدة الرسوم المتحركة على تعلم مجموعة من الكلمات الجديدة، بما في ذلك اللغة العامية، وتحسين مهارات الاستماع لديك.
يمكنك العثور ليس فقط على الرسوم المتحركة ولكن أيضًا على الأفلام والعروض اليابانية على Crunchyroll و Asian Crush و Netflix.

10. الاستماع إلى البودكاست اليابانية

إذا كنت ترغب في تعلم اللغة اليابانية ، فإن المدونات الصوتية هي طريقة ممتازة لإضافة بعض ممارسة الاستماع الإضافية إلى روتينك اليومي ومعرفة المزيد عن الثقافة اليابانية.

11. لا تخاف من ارتكاب الأخطاء

عندما تبدأ في ممارسة اللغة اليابانية ، سترتكب أخطاء دائمًا.
لكن إذا لم تخطئ ، فلن تكبر! يعد ارتكاب الأخطاء وتلقي التعليقات من الآخرين أكثر الطرق فعالية لتعلم اللغة.
ومع ذلك، ضع في اعتبارك أن الناطقين باللغة اليابانية قد لا يرغبون في تصحيحك بدافع الاحترام، لذا أوضح أنك ستقدر بعض الإرشادات.

يمكنك دوما متابعتنا على صفحات موقع المتجول على فايسبوك أو تويتر، أيضا لدينا صفحة تابعة لنا لتعلم اللغات تحت عنوان تعلم اللغات بسهولة.

تعليقات